رئيس التحرير : محمد القبي للاتصال :971 630 98

جريدة إلكترونية يومية مستقلة جامعة

الخبر مقدس والتعليق حر

بريدنا الإلكتروني : contact@al-yawm.com
انقطاع الكهرباء في معتمديات سيدي بوزيد اليوم الأحد - حول الدورة السابعة لمهرجان الإبداع الإعلامي في الوسط الطالبي بالمركز الجامعي للتنشيط الثقافي و الرياضي بصفاقس - هدى الكشو المنسقة العامة لتظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية تتحدث في الندوة الصحفية قبل اختتام التظاهرة - أنصار النادي البنزرتي ينظّمون مسيرة بمدينة بنزرت احتجاجا على نتائج الفريق المتردية - وزارة التجهيز تتسلم الجزء الثاني من الهبة التركية - وزارة الفلاحة تلجأ إلى تقنية تحويل مياه السدود لتأمين الماء للمناطق المحرومة (خاص) - تعيين فوزي محفوظ مديراعامّا للمعهد الوطني للتّراث - 80عارضا وتكوين 10آلاف زائر في مجال السلامة الالكترونية - بعد قرمبالية بلدية تونس تستعمل إرساليات الجوال لرفع الفضلات - *عمال الحضائر يرفضون مقترح التكوين والمساعدة على بعث مشاريع صغرى* - نجاة مراهق أسترالي بعد قفزه في نهر يعج بالتماسيح - *يوم 25 مارس آخر أجل لتسجيل طالبي الشغل الراغبين في الانتفاع ب"عقد الكرامة"* - اختتام تظاهرة عاصمة الثقافة العربية 2016 : - *5 **شركات تونسية جديدة تدخل سوق البورصة* - كندا تقدم اعتذاراتها إلى ثلاثة من رعاياها تعرضوا للتعذيب في سوريا - صالون الموبيليا :موعد متجدد مع الابتكارات ،فرص التأثيث والتزويق بأسعار لا تخشى المنافسة - *86 إصابة بطاعون المجترّات* - اتحاد المرأة يحيي الأسبوع الثقافي التونسي_الفلسطيني - ركن المدار : "سلفنا السعيد المفقود فينا" بقلم هيثم شطورو - هيئة حماية المعطيات الشخصية يحذر من استعمال بطاقة "وفاء" في الفضاءات التجارية - قريبا فتح مكتب الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في تونس - اتحاد الشغل ينفي دعمه قرار تعليق الدروس - نمو في السّياحة يصل إلى 15%خلال السنة الجارية (خاص) - رفع التحجير الصحي على حديقة إشكل أفريل المقبل - إمبراطورية حياتو تسقط ويخلفه أحمد أحمد رئيس اتحاد مدغشقر لكرة القدم - إجراء جديد يشجع على بناء المواجل في المنازل للحد من استهلاك المياه - حوصلة لأهم محطات تظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية :- جويلية 2016 - مارس 2017 - - الاحتفال باليوم العالمي للفرنكوفونية - اختتام تظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية

تونس- اليوم :

الضربة الأمريكية المفاجئة (برغم رفض “ترامب” السابق للعب أمريكا دور شرطي العالم) على القاعدة الجوية السورية “شعيرات” التي تمثل 25 في المائة من القوات الجوية السورية، هي ضربة ضد المواقف المخادعة لجميع اللاعبين ضد الدولة السورية.

دولة تهجم على دولة لأجل فيلم صور بكونه ضربة كيماوية مهزلة تعبر عن ذروة انحطاط الغرب التي تحدث عنها “ارنولد توينبي”.

فالمسألة تبدو عملية تلفزيونية بالنسبة للرئيس “ترامب” الباحث عن الظهور الإعلامي كاستـثـناء و ملفت و مفاجئ. نتخيل هنا الدائرة التي جرته إلى مثل هذا المربع، و هي من الأكيد التي تمثل الرأسمالية العالمية و الصهيونية. اللعبة كانت من طريق الاتهام بصداقـته مع روسيا هو و بعض معاونيه، ثم صناعة سنمائية لفيلم ضربة كيميائية في “خان شيخون”، و عشية بحث الأمم المتحدة لإرسال لجان تحقيق محايدة إلى سوريا، تـتم هذه الضربة. يعني مثلما قال ممثل دولة “بوليفيا” في مجلس الأمن أن هذه الضربة كانت لأجل منع إرسال هذه اللجنة التي ستكـشف الفاعـل الحقيقي لها إن كانت فعلا قد وقعت.

و بخصوص الفاعل الحقيقي للضربة الكيميائية فقد كشف ممثل روسيا أن سوريا أبلغت عدة مرات عن إدخال الإرهابـيـيـن للأسلحة الكيميائية و لكنهم كانوا يتجاهلون ذلك.  ممثل روسيا في مجلس الأمن يهاجم أمريكا بخطاب عدواني.. قال إنكم تكذبون و تخافون نتائج التحقيق في رواية الكيماوي المزعومة، و تدعمون الإرهاب و أن الشكاوي التي تـقدمت بها السلطات السورية حول إدخال الإرهابـيـيـن للمواد الكيماوية واجهتموها بالتجاهل..
“و إنكم تريدون الإيقاع بين العرب و روسيا و لكنكم لن تـتمكنوا من ذلك.. و العملية الأخيرة جاءت للتغطية على جرائمكم تجاه العراقيـين و السوريـين..”

و يذكرنا هذا المشهد بما قاله وزير الخارجية الأمريكي “كولن باول” أن العراق يمتلك 85000 لتر من الجمرة الخبيثة، و تلك الدعاية حول امتلاك نظام “صدام حسين” لأسلحة كيميائية. نفس الكذب و نفس الخطاب و نفس الكيل بمكيالين التي تحدث عنها سفير دولة “بوليفيا” القائل أن حقوق الإنسان التي لا تتماشى مع مصالحهم الامبريالية فلا قيمة لها عندهم و كذلك الديمقراطية، و ذكر بدور المخابرات الأمريكية في الإطاحة بديمقراطية الشيلي حيث دعمت انقلاب الجنرال “بينوشي” ضد السلطة الاشتراكية للجنرال “ألندي” الذي وصل بواسطة صناديق الاقـتراع و حقق ديمقراطية اجتماعية.

الضربة العسكرية لا تعد قاصمة و مغيرة لموازين القوى داخل سوريا. بل بالعكس. إنها غطت عن مسالة “خان شيخون”. إنها كذلك ضربة عسكرية فاشلة حيث أصاب عشرون صاروخا فقط القاعـدة الجوية أما البقية من ضمن 57 صاروخ فمصيرها مجهول، أي منطقيا تم إسقاطها من طرف الدفاعات الجوية السورية، و بالتالي فانتصار عسكري لمنظومة الدفاع الجوي السوري. روسيا ألغـت التـنـسيـق العسكري مع أمريكا و ضخت بترسانة إضافية من الدفاعات الجوية في سوريا.. و باختصار فان الضربة العسكرية أفصحت عن فـشل كبير.

من الناحية السياسية فهذه الهجمة رفعت من أسهم النظام السوري و أعطته شرعية للبقاء و الصمود إضافية سواء في الداخل السوري أو عند الشعوب العربية التي تحدد موقفها الآن بشكل واضح في اتجاه دعم النظام السوري.

و يبقى النفاق الفرنسي هو الأكثر غباء لأنها الأكثر تعرضا للهجمات الإرهابية.. لا ننسى أن “برنارد فوبيس” رئيس الحكومة الفرنسية كان قد قال أن جبهة النصرة قامت بأعمال رائعة في سوريا..
يعني حين يتباكون على ضحايا العمليات في فرنسا فما هي إلا دموع التماسيح..
و فرنسا الآن هي مجرد بقايا أخيرة للماضي الكولونيالي ممتـزج بمسحة من المذلة.

و إجمالا، فان الطاحونة السورية عالمية يتصارع فيها كل العالم. عرب ضد عرب و عرب ضد أعراب عبر تـقاطعات الصراعات الدولية. و الغريب انه بقدر توضح بوصلة النضال العربي ضد إسرائيل الواقـفة بشكل واضح ضد النظام السوري، و إعلان آل سعود التحالف العلني معها، بقدر صفاقة من يغلفون مصالحهم الضيقة بعناوين جانبية لا علاقة لها بالصراع المصيري الحقيقي.

و إن الحرب في سوريا تـتعـقد محاورها التي أصبحت واضحة، و هي لحظة محورية في انقلاب تاريخي كبير. أما انتصار الامبريالية الأمريكية و الصهيونية و إما انتصار قوى التحرر من هذه الهيمنة و القطبية الواحدية. أما أن ينقسم العالم العربي إلى فتات و إما أن يتكتل و ينهض. أما سيطرة الرجعيات الإسلامية الظلامية و الحروب الطائفية الدائمة و الإمارات، و إما تكتلات عربية تـقـدمية تحررية.

تـتـقاطع هذه المسالة مع انتصار روسي على أمريكا في حرب قادمة. حرب عظيمة لان روسيا قاهرة النازية و قاهرة نابليون ستـقهر الكاوبوي الأمريكي المتعجرف الذي يتمتع بأكبر لحظات غروره و هو ينجذب إلى قاع الجحيم..

انشر على الفيسبوك طباعة
التصنيفات: أخبار, منبر الحريات

اترك تعليقاً


صباح اليوم

"ثابتون على المبدإ" بقلم محمد القبي

اليوم الثالث من ماي سنة 2017 مرت ست سنوات على بعث جريدتنا في الثالث من ماي سنة 2011 في اليوم العالمي لحرية الصحافة خلال هذه الفترة بقينا ثابتين على المبدإ وعلى الخط التحريري الذي رسمناه لأنفسناه بالرغم من غياب الدعم المادي من الجهات الرسمية وغير الرسمية لأننا نرفض الاحتواء واتباع أجندات سياسية معينة وإيديولوجيات بعينها المبدأ الذي اتبعناه منذ البداية هو الدفاع عن المعدمين والفقراء والمظلومين وكشف الحقائق مهما كان مأتاها، شعارنا في ذلك ” الخير مقدس والتعليق حر “دون المس بالآخر أو التجريح فيه أو التشهير به ، ولن ندخر أي جهد في سبيل رفعة تونس وتحقيق الحلم العربي دون نسيان دعمنا للشعوب العربية التي تعاني من ظلم المستعمر ومخطاطاته الإمبريالية وفي مقدمتها فلسطين وسوريا والعراق واليمن وليبيا ومصر كما أننا ندين الإرهاب بشتى أشكاله ونرفض العنف مهما كان مأتاه،  وسنواصل المسيرة بثبات دون تأثير من الداخل أو من الخارج و سنبقى على اتصال مع الشرفاء والأحرار وكل عام والجميع بألف خير …

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

>

انشر على الفيسبوك

طباعة

فيديو اليوم

téléchargement (34)

صفاقس – “اليوم”:
حوار مع كاهية مدير الدراسات حول تنافسية المؤسسة بالمعهد التونسي للقدرة التنافسية

انشر على الفيسبوك

طباعة

ريشة اليوم

انشر على الفيسبوك

طباعة

لقطة اليوم

FB_IMG_1498085829783

المسرح البلدي بميونخ

 

انشر على الفيسبوك

طباعة

اكسبرس

téléchargement

هل سيقدر الشاهد على تنفيذ وعوده؟

اتخذ رئيس الحكومة يوسف الشاهدجملة من القرارات لفائدة ولاية صفاقس أثناء زيارته لها مؤخرا ، وسيفعل نفس الشيء بالنسبة إلى ولاية تطاوين وإلى خمس ولايات أخرى  ، فهل سيقدر الشاهد على تنفيذ وعوده؟لننتظر لنرى النتائج …

محمد القبي

انشر على الفيسبوك

طباعة