رئيس التحرير : محمد القبي للاتصال :971 630 98

جريدة إلكترونية يومية مستقلة جامعة

الخبر مقدس والتعليق حر

بريدنا الإلكتروني : contact@al-yawm.com
انقطاع الكهرباء في معتمديات سيدي بوزيد اليوم الأحد - حول الدورة السابعة لمهرجان الإبداع الإعلامي في الوسط الطالبي بالمركز الجامعي للتنشيط الثقافي و الرياضي بصفاقس - هدى الكشو المنسقة العامة لتظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية تتحدث في الندوة الصحفية قبل اختتام التظاهرة - أنصار النادي البنزرتي ينظّمون مسيرة بمدينة بنزرت احتجاجا على نتائج الفريق المتردية - وزارة التجهيز تتسلم الجزء الثاني من الهبة التركية - وزارة الفلاحة تلجأ إلى تقنية تحويل مياه السدود لتأمين الماء للمناطق المحرومة (خاص) - تعيين فوزي محفوظ مديراعامّا للمعهد الوطني للتّراث - 80عارضا وتكوين 10آلاف زائر في مجال السلامة الالكترونية - بعد قرمبالية بلدية تونس تستعمل إرساليات الجوال لرفع الفضلات - *عمال الحضائر يرفضون مقترح التكوين والمساعدة على بعث مشاريع صغرى* - نجاة مراهق أسترالي بعد قفزه في نهر يعج بالتماسيح - *يوم 25 مارس آخر أجل لتسجيل طالبي الشغل الراغبين في الانتفاع ب"عقد الكرامة"* - اختتام تظاهرة عاصمة الثقافة العربية 2016 : - *5 **شركات تونسية جديدة تدخل سوق البورصة* - كندا تقدم اعتذاراتها إلى ثلاثة من رعاياها تعرضوا للتعذيب في سوريا - صالون الموبيليا :موعد متجدد مع الابتكارات ،فرص التأثيث والتزويق بأسعار لا تخشى المنافسة - *86 إصابة بطاعون المجترّات* - اتحاد المرأة يحيي الأسبوع الثقافي التونسي_الفلسطيني - ركن المدار : "سلفنا السعيد المفقود فينا" بقلم هيثم شطورو - هيئة حماية المعطيات الشخصية يحذر من استعمال بطاقة "وفاء" في الفضاءات التجارية - قريبا فتح مكتب الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في تونس - اتحاد الشغل ينفي دعمه قرار تعليق الدروس - نمو في السّياحة يصل إلى 15%خلال السنة الجارية (خاص) - رفع التحجير الصحي على حديقة إشكل أفريل المقبل - إمبراطورية حياتو تسقط ويخلفه أحمد أحمد رئيس اتحاد مدغشقر لكرة القدم - إجراء جديد يشجع على بناء المواجل في المنازل للحد من استهلاك المياه - حوصلة لأهم محطات تظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية :- جويلية 2016 - مارس 2017 - - الاحتفال باليوم العالمي للفرنكوفونية - اختتام تظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية


تصاعدت في المدة الأخيرة أصوات الأبواق الناعقة عبر بعض القنوات التلفزية الخاصة بل والخاصة جدّا في أداء المهمّات القذرة ضدّ مهنة الصحافة التي يدّعون كذبا الانتماء إليها والنقابة الممثّلة لها النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ، وانتشر عبرها كلام ساقط لبعض المتطفلين على المهنة الصحفية ، سمته الشتم وتشويه الحقائق ، تنمّ عن قصور فكري وجهل مركب لأصحابها الذين تحولوا بغوغائيتهم إلى فيروسات سرطانية تنخر الجسم “الصحفي”إذا اعتبرنا تجاوزا كلامهم يدخل في خانة الممارسة الصحفية ، وبالتالي ينقلون من خلالها- أي أصحاب القنوات التلفزية – أمراضهم إلى المجتمع بنشر هواجسهم وترهاتهم… أناس يقولون ما لا يفعلون ، ينتقدون دون معايير… ينطقون ما يعنّ لهم دون حسيب ولا رقيب ، غايتهم في ذلك نشر مكبوتاتهم التي تختزنها بواطن عقولهم اتجاه نقابة مهنية ناضلت عبر تاريخها المشرق ، وضحّى مناضلوها من أجل أن يتحرر مثل هؤلاء من الخوف الذي كان يسكنهم ومن أجل أن تفك عقدة لسانهم ، إذا كانوا من الجيل الذي عايش سنوات الجمر والرصاص، ثم من أجل أن ينعم جيل اليوم بحرية التعبير وحرية الانتماء وحرية التجمهروالتظاهر..

لا نقول ذلك لتكبيل أنفسنا بماض ولّى،بل لنذكّر أنفسنا لعل الذكرى تنفعنا ،لأن من لا تاريخ له لا ذاكرة له ومن لا ذاكرة له لا يمكنه بناء مستقبله.

لكن للأسف الشديد فإن الكثير من هؤلاء المحبّرين ومرضى الإسهال الكلامي ، الذين تفجرت قرحتهم ، وليس قريحتهم غيظا ، في مهاجمة نقابة بعينها غايتهم في ذلك إما تصفية حسابات وهمية أو تبخيسا للعمل النقابي ودوره في حماية أخلاقيّات المهنة ، أو من أجل الظهور ومحاولة البحث عن موقع قدم داخل الساحة الإعلامية ، ومنهم من هو مأجور لفعل ذلك ، بمعنى آخر أنه لا يتردد في إعارة فمه(أو حنكه فالأمر سيان) للآخرين لأكل الثوم منه ولو بثمن زهيد ولتسقط عنده الأخلاق والكرامة وعزة المرء..

فهذا صاحب “لااس” مع أنه موش لاباس ، يعتقد أن تطاوله على نقابة الصحفيين ونقيبها ، دون أن يسأل عن موقعه من الإعراب داخل المهنة سيعوضه الفراغ الانتمائي الذي يعيشه ، وهو الذي جرّب سوق النّخاسة والدلالة الإذاعية والتلفزية ماضيا وحاضرا بغاية أن يبرئ نفسه ، بتزوير الحقائق وشن حرب خاسرة على نقابة الصحفيين ومناضليها … هذا العدمي الذي يصب غضبه صباح امساء على شرفاء المهنة وهيكلهم الشرعي لا يرى الخير إلا في سلطة أصحاب المال والعمايل وسلطة المتحوّلين السياسيين من المغدقين على ترّهاته آيات المديح الكاذب وزيف معسول الكلام المحشوّ بأوراق الدينار والدولار
مثل هذا النكرة ومن كان على شاكلته نقول لهم : راجعوا أنفسكم قبل أن تتطاولوا على أسيادكم ، واعلموا أنّ للمعبد حارسا …

رشيد الكراي

ملاحظة :المقالات المنشورة في هذا الركن لا تلزم إلاّ أصحابها ، مع التذكير بأنّ حقّ الردّ مضمون للمعنيين بالأمر …


 

انشر على الفيسبوك طباعة
التصنيفات: منبر الحريات

اترك تعليقاً


صباح اليوم

"ثابتون على المبدإ" بقلم محمد القبي

اليوم الثالث من ماي سنة 2017 مرت ست سنوات على بعث جريدتنا في الثالث من ماي سنة 2011 في اليوم العالمي لحرية الصحافة خلال هذه الفترة بقينا ثابتين على المبدإ وعلى الخط التحريري الذي رسمناه لأنفسناه بالرغم من غياب الدعم المادي من الجهات الرسمية وغير الرسمية لأننا نرفض الاحتواء واتباع أجندات سياسية معينة وإيديولوجيات بعينها المبدأ الذي اتبعناه منذ البداية هو الدفاع عن المعدمين والفقراء والمظلومين وكشف الحقائق مهما كان مأتاها، شعارنا في ذلك ” الخير مقدس والتعليق حر “دون المس بالآخر أو التجريح فيه أو التشهير به ، ولن ندخر أي جهد في سبيل رفعة تونس وتحقيق الحلم العربي دون نسيان دعمنا للشعوب العربية التي تعاني من ظلم المستعمر ومخطاطاته الإمبريالية وفي مقدمتها فلسطين وسوريا والعراق واليمن وليبيا ومصر كما أننا ندين الإرهاب بشتى أشكاله ونرفض العنف مهما كان مأتاه،  وسنواصل المسيرة بثبات دون تأثير من الداخل أو من الخارج و سنبقى على اتصال مع الشرفاء والأحرار وكل عام والجميع بألف خير …

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

>

انشر على الفيسبوك

طباعة

فيديو اليوم

téléchargement (34)

صفاقس – “اليوم”:
حوار مع كاهية مدير الدراسات حول تنافسية المؤسسة بالمعهد التونسي للقدرة التنافسية

انشر على الفيسبوك

طباعة

ريشة اليوم

انشر على الفيسبوك

طباعة

لقطة اليوم

FB_IMG_1498085829783

المسرح البلدي بميونخ

 

انشر على الفيسبوك

طباعة

اكسبرس

téléchargement

هل سيقدر الشاهد على تنفيذ وعوده؟

اتخذ رئيس الحكومة يوسف الشاهدجملة من القرارات لفائدة ولاية صفاقس أثناء زيارته لها مؤخرا ، وسيفعل نفس الشيء بالنسبة إلى ولاية تطاوين وإلى خمس ولايات أخرى  ، فهل سيقدر الشاهد على تنفيذ وعوده؟لننتظر لنرى النتائج …

محمد القبي

انشر على الفيسبوك

طباعة